السبت , 3 ديسمبر 2016

أخبار المسلمون في أستراليا

رفع قضية ضد جهاز الخدمات الأمنية بالولاية

اتجه الجمعية الإسلامية بولاية “فيكتوريا” الأسترالية لرفع قضية ضد جهاز الخدمات الأمنية بالولاية؛ بسبب قيام عناصره بالتحرش الدائم بالمسلمين ومضايقتهم.

فقد أكدت الجمعية الإسلامية أن رجال المباحث يترددون بصورة منتظمة على رواد “مسجد بريستون” بمدينة “ملبورن”، ويقومون بسؤالهم عن المعلومات وعرض الوظائف المختلفة عليهم، وأكد “بهاء يحي” – مسؤول الجمعية – أنه يعتقد أن المباحث تقوم بتسجيل الخطب والدروس، مُطالبًا بضرورة وقف المضايقات الأمنية للمسلمين

—-

فرض غرامة مالية على المنتقبات

أكد النائب العام الأسترالي “جريج سميث” بولاية “نيوساوث ويلز” أنه سيتم فرض غرامة مقدارها 236 دولارًا ضد المنتقبات العاملات في شؤون المحاماة والتسوية أو الشهادة على الإعلانات الشرعية والشهادات الخطية، في حالة رفض الكشف عن وجوههن.

وعلى إثر القرار نظّمت الحكومة حملة توعية للتأكد من معرفة العامة للقرار قبيل تفعيل القانون في 30 إبريل القادم، والذي يأتي في أعقاب القانون الموافق عليه برلمانيًا 23 ديسمبر الماضي، والذي يقضي بغرامة 5900 دولار والسجن لمدة عام لكل ممتنعة عن الكشف عن وجهها أمام رجال الشرطة

—-

 تعثر مشروع إنشاء مدرسة 

تَعَرَّض مشروع بناء مدرسة إسلامية بضاحية “ميرندا” بولاية “فيكتوريا” بجنوب شرق “أستراليا” للتعثر، بعد رفض عدد من المجتمع المحلي له، وجمع التوقيعات لمعارضة موافقة رئيس المجلس المحلي على المشروع الذي يتبناه المجتمع الإسلامي ومسؤولو مركز “النبي العظيم” الإسلامي.

وقد أكد “جون فري” – رئيس المجلس – أنه تم رفض بناء مدرسة تسع 125 طالبًا بسبب المخاوف المدفوعة بالجهل بحقيقة الإسلام بالرغم من موافقة لجنة التخطيط بالمجلس.

وأعراب المجتمع الإسلامي عن أسفه لتلك الممارسة التمييزية في ظل ارتفاع وتيرة الكراهية والعداء للإسلام، طبقًا لبعض التقارير الحكومية الصادرة حديثًا.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*