الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » ميانمار: الأقلية المسلمة تستغيث

ميانمار: الأقلية المسلمة تستغيث

إذا كان تصويت إبريل الماضي أعطى إشارة البدء للديمقراطية بعد 20 عامًا من الاستبداد في “ميانمار” – “بيرمانيا” سابقًا – فان الأمر لا يحمل نفس التفاؤل للأقلية المسلمة “روهينجيا” التي يبلغ عددها 750 الف نسمة.

 نشطاء “روهينجيا” يؤكدون انتماءهم لهذا البلد قبل استقلاله عن “بريطانيا”، وكما يقول أحدهم “عبدالرحيم”: إن أسلافه ولدوا في هذا المكان على الرغم من إصرار المسؤولين الحكوميين على أنهم من “بنجلاديش”؛ ولذلك يتم التعامل مع المسلمين بجميع أشكال العنصرية، حتى أنه يجب عليهم طلب حق الانتقال من مدينة إلى أخرى، بل وهناك بعض المدن المحرمة على المسلمين مثل مدينة “أكياب”!

 مازالت ملحمة معاناة المسلمين هناك مستمرة، كما صورها “آن هوي” مخرج فيلم أسماه “جواز سفر إلى الجحيم”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*