الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » التعاون الاسلامي تناشد سوكي انقاذ مسلمي ميانمار

التعاون الاسلامي تناشد سوكي انقاذ مسلمي ميانمار

ناشد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، أكمل الدين إحسان أوغلى، أونج سان سو كي، رئيسة الجمعية الوطنية للديمقراطية في ميانمار، والحائزة على جائزة نوبل للسلام، بالتدخل حماية المسلمين في ميانمار والذين يتعرضون لعنف طائفي هناك.وطالب أوغلي سو كي أن تلعب دورا إيجابيا في إنهاء العنف الذي يتعرض له المسلمون في ولاية آراكان، وذلك في الرسالة التي بعث بها إلى رئيسة الجمعية الوطنية للديمقراطية، والتي أعرب خلالها عن ثقته بأنها وقد حازت على جائزة نوبل للسلام، ستكون قادرة على إنجاز هذه المهمة في آراكان.واقترح الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي على سو كي التدخل لدى حكومة ميانمار من أجل البدء في تحقيق دولي في أحداث العنف الأخيرة، والسماح للمنظمات الإنسانية، ووسائل الإعلام بالدخول إلى آراكان، فضلا عن إفساح المجال أمام عودة أملاك ضحايا العنف لأصحابها.

وأعرب إحسان أوغلى عن عميق قلقه إزاء العنف المتواصل ضد حقوق الروهينغا في ميانمار، حيث قتل وجرح وشرد الآلاف من أبناء هذه الأقلية إلى داخل وخارج ميانمار، مشددا على موقف المنظمة التعاون الإسلامي الثابت في متابعتها لقضية الروهينغا.وأكد الأمين العام للتعاون الإسلامي، لسو كي، موقف المنظمة الثابت كذلك من التعاون معها ومع حكومة ميانمار في هذا الصدد، مضمنا رسالته دعوة إلى “سو كي” لزيارة مقر الأمانة العامة لـ “التعاون الإسلامي” في جدة من أجل التباحث في هذه المسألة. 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*