الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » الأزهر يرحب بإقامة حكم ذاتي للمسلمين في الفلبين

الأزهر يرحب بإقامة حكم ذاتي للمسلمين في الفلبين

رحب الأزهر الشريف بتوقيع اتفاق السلام بين مجاهدي جبهة مورو الإسلامية والحكومة الفلبينية الذي يقضى بإنهاء حالة الحرب والسعي لإقامة حكم ذاتي للمواطنين المسلمين في جزيرة ماندناو وجنوب الفلبين.وأكد الدكتور احمد الطيب شيخ الأزهر على دعم الأزهر للحقوق المشروعة للأقليات الوطنية الإسلامية حول العالم ، معبراً عن تفاؤله فى أن تحذو الدول الأسيوية التى تعانى فيها الأقليات الوطنية الإسلامية من هضم حقوقهم والاعتداء عليهم  حذو دولة الفلبين بالتوقف عن سفك دماء المسلمين كما حدث فى بورما أو الانتقاص من حقوقهم كمواطنين أو التضييق على حرياتهم الدينية ، مؤكداً أن الإسلام دين سلام وأن الأقليات الإسلامية صاحبة حقوق مشروعة في أوطانهم .ومما يجدر ذكره أن الحكومة الفلبينية قد توصلت بالأمس إلى اتفاق مع جبهة مورو الإسلامية يقضى بوقف كل أشكال النزاع المسلح بينهما والدخول في فترة انتقالية تسمح في نهايتها للمسلمين بتشكيل حكم ذاتي في جنوب الفلبين.

-- خاص بالسكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*