الجمعة , 2 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » فيلسوفة أمريكية: معاداة الإسلام تسمم البلد

فيلسوفة أمريكية: معاداة الإسلام تسمم البلد

صرحت الفيلسوفة الأمريكية الشهيرة “مارتا نوصبوم” – الأستاذة بجامعة “شيكاغو” – بأن تاريخ الغرب يجسد معاداة الأديان، وأوضحت الفيلسوفة الشهيرة أن معاداة الإسلام التي تنتشر في العالم الغربي تستمر في تسميم “الولايات المتحدة”.

وقالت ” نوصبوم”: إن الأمريكان والأوروبيين يشعرون بالفخر بأنفسهم بما وصلوا له من وضع مستنير بخصوص التسامح الديني، لكن الجميع يعرف أن التاريخ الغربي يجسد المعاداة والعنف ضد الدين، وأكدت أنه يجب دراسة التفرقة القانونية الواضحة التي يتعرض لها المسلمون في “الولايات المتحدة الأمريكية” و”فرنسا” و”بلجيكا” و”ألمانيا” و”إسبانيا”.

وقالت الأستاذة الجامعية ” نوصبوم”: يجب على المجتمع الغربي أن ينتقد ذاته كي يدرك الأسس التي تقوم عليها شبهاته وتخوفاته، وترى “نوصبوم” أنه يلزم وضع دروس تمكن جميع الطلاب في الجامعات من الحصول على معلومات حقيقية عن الأديان الكبيرة؛ فالتعلم والمعرفة من شأنهما هزيمة هذه المخاوف القبيحة.

 

-- خاص بالسكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*