الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » البرازيل :أكثر من ربع قرن في الدعوة إلى الله

البرازيل :أكثر من ربع قرن في الدعوة إلى الله

ساوباولو- إسلام لاتينا: تأسس اتحاد المؤسسات الإسلامية فى البرازيل بتاريخ 19/12/1979م على يد الحاج حسين محمد الزغبي، وبرعاية وإشراف السفارات العربية والإسلامية في البرازيل، ومباركة رابطة العالم الإسلامي ووزارات الأوقاف والشؤون الإسلامية في أكثر من بلد إسلامي .

ويضم الاتحاد في عضويته 40 مؤسسة إسلامية موزعة على الولايات البرازيلية، ويعتمد الاتحاد لغة الحوار والوسطية في الدعوة إلى الله ومد جسور التعاون القائم على الاحترام المتبادل مع المؤسسات المختلفة داخل البرازيل وخارجها .

أهدافه :

•رعاية شؤون الجالية المسلمة في البرازيل .

•تأسيس المراكز والمساجد والمدارس الإسلامية .

•توفير الدعم للمؤسسات والمراكز الإسلامية .

•نشر تعاليم الإسلام داخل البرازيل بالطرق الحسنة .

•التعايش السلمى والإندماج الإيجابى داخل المجتمع البرازيلي .

•توفير الطعام الحلال للمسلمين في البرازيل والعالم الإسلامى .

إنجازاته :

•المساهمة فى تشييد 37 مسجداً ومركزاً إسلامياً فى البرازيل .

•تعيين ورعاية الدعاة والمشايخ للمساجد والمراكز الإسلامية .

•المشاركة في المؤتمرات الإسلامية داخل البرازيل وخارجها .

•إنشاء جهاز المركز الإسلامي البرازيلي للأغذية الحلال ” سيبال حلال ” والذي يشتغل فيه مايزيد عن 500 ذباح مسلم .

•إنشاء إدارة للشؤون الإسلامية، لمواصلة وتطوير العمل الدعوي .

•مد جسور التعاون والعلاقات الطيبة مع كافة السفارات العربية والإسلامية في البرازيل .

•تكوين شبكة من العلاقات المتميزة مع مؤسسات الحكومة البرازيلية المختلفة .

•التواصل مع وزارات الشؤون الإسلامية في البلدان الإسلامية المختلفة .

إدارة الشؤون الإسلامية:

تحقيقا للمطلب الأساسي الذي خلق الإنسان لأجله من ضرورة الدعوة إلى الله، فقد قام اتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل بتأسيس إدارة خاصة للشؤون الإسلامية لاستكمال وتطوير تلك المسيرة المباركة التي بدأها منذ تأسيسه لتبليغ رسالة الإسلام داخل البرازيل ودول أمريكا اللاتينية .

تقوم الإدارة بوضع الخطط والبرامج المستقبلية للمحافظة على الجالية المسلمة، وإرشاد وتوجيه المسلمين الجدد، وتبليغ رسالة الإسلام في كافة المحافل بالحكمة والموعظة الحسنة، وقد رصد الاتحاد ميزانية سنوية لتغطية هذه النشاطات .

مشروع إعرف الإسلام:

يشمل المشروع مرحلتين الأولى التعريف والثانية التعليم، وتعتمد المرحلة الأولى على تعريف المسلمين وكذلك الشعب البرازيلي على جوانب الإسلام المختلفة عن طريق ” توزيع الكتاب – القرآن المجانى – معرض الإسلام – نشرة النور- الموقع الأليكترونى – السيارة الدعوية – الخط المجانى – رسائل SMS – زيارة المدارس والجامعات “

توزيع الكتاب : يقوم المشروع على توزيع الكتاب الإسلامي باللغة البرتغالية مجانا على المسلمين وغير المسلمين بعدة طرق ” طاولة دعوية بمعدل مرتين شهرياً – المشاركة في معارض الكتاب الدولية – إرسال الكتب عن طريق البريد أو الشحن للمراكز الإسلامية والمساجد داخل البرازيل ودول أمريكا اللاتينية، وإجمالى الكتب الموزعة عن طريق مشروع إعرف الإسلام خلال ثلاثة أعوام 700.000 كتاب .

1-الطاولة الدعوية : يتم توزيع الكتاب الإسلامى باللغة البرتغالية مجاناً فى أهم الميادين العامة بولايات ومدن البرازيل، ومن خلاله يتم التواصل مع الشعب البرازيلى وتعريفه برسالة الإسلام السمحة، ويقوم على هذا العمل فريق من المختصين إضافة لبعض المشايخ والدعاة للإجابة عن أسئلة واستفسارات الزوار من مختلف الفئات، ويعتبر أول مشروع متخصص فى تاريخ البرازيل بتوزيع الكتاب الإسلامى فى الميادين العامة مجاناً، وتم توزيع أكثر من 150.000 كتاب إسلامى باللغة البرتغالية، وتم أشهار أكثر من 20 شخصا لإسلامهم منهم قسيس سابق عن طريق هذا النشاط .

2-معارض الكتاب الدولية والمحلية : تعد المشاركة في توزيع الكتاب مجانا الأولى من نوعها بمعارض الكتاب الدولية فى البرازيل ” ساو باولو- ريو دي جانيرو “، حيث يقوم الاتحاد بحجز جناح وعمل تصميم إسلامي دعوي، وتوزيع الكتب من خلاله، ويعتبر المشروع من أنجح المشاريع للتواصل مع فئات الشعب البرازيلى من الإعلامين والصحفيين وموظفى البلديات والمحليات وأساتذه الجامعات والمدرسيين ورجال الدين المسيحى واليهودى والراهبات، ومثل هذه المعارض يرتادها مليون شخص خلال 10 أيام  .

تم من خلال هذا المشروع توزيع 170.000 كتاب ومطوية باللغة البرتغالية و 15000 ترجمة لمعانى القران باللغة البرتغالية مجاناً، واعتنق أحد عشر شخصاً الإسلام خلال أيام المعارض، وأبدى مئات الأشخاص إعجابهم الشديد بالإسلام وصرح العديد منهم بالتفكير فى إعتناقه، وتم تغطية جناحنا من العديد من وسائل الإعلام المقروءة والمرئية المحلية والعالمية .

3-الطرود البريدية : يتم توزيع الكتاب الإسلامى باللغة البرتغالية مجاناً لكل من يطلبها عن طريق الموقع الخاص بالإتحاد، حيث يخصص لكل مشترك ثلاث كتب يمكن أن يطلبها شهريا، ويقوم الاتحاد بإرسال 800 طرد كتب شهرياً للمنازل لطالبيها عن طريق الموقع الأليكتروني .

4-الشحن : يتم شحن الكتب مجاناً عن طريق البر أو الجو لكل المراكز الإسلامية والمساجد وغيرها من المؤسسات العاملة على الساحة بدولة البرازيل، ومعدل الإرسال  30شحنة كتب دعوية شهرياً للمراكز الإسلامية والمساجد والمشايخ .

5-القرآن المجانى : يقوم المشروع على طباعة ترجمة القرآن باللغة البرتغالية وتوزيعها مجاناً لكل الفئات من المؤسسات الإسلامية وغير الإسلامية والطلبات الفردية، تم توزيع أكثر من 10.000 نسخة مجاناً من ترجمة القران باللغة البرتغالية، تم إنشاء موقع ألكترونى متخصص بثلاث لغات لخدمة المشروع وتلقى الطلبات وتلبيتها مجاناً، يتم العمل على تزويد كافة المكتبات فى البرازيل من مكتبات عامة وجامعات، مداراس وغيرها من كافة المؤسسات الحكومية بنسخ من القران المجانى .

6-نشرة النور : رسالة دعوية أليكترونية مصممة بطريقة عصرية تخاطب الفكر البرازيلي ترسل بصفة دورية أسبوعيا لثلاثين ألف 30.000 بريد أليكتروني، تتناول مواضيع مختصرة وكلمات طيبة حول الإسلام، تحتوي على عناوين بعض المواقع الإليكترونية باللغة البرتغالية .

7-موقع الاتحاد : يهتم بالتعريف بالإسلام وجوانبه المختلفة بلغة حديثة وفق منهج وسطي وعرض طيب للدين الإسلامي، والرد على الإستفسارات وتلبية طلبات الكتب ونقل صورة إيجابية عن الإسلام للمجتمع البرازيلى .

مشاريع قيد التنفيذ:

1-معرض الاسلام : هو المعرض الرائد فى العالم عن الإسلام الذى يبرز المعتقدات الأساسية للعقيدة الإسلامية، رسالة الإسلام، وكذلك تاريخ الإسلام وإسهاماته للبشرية، يجمع هذا المعرض الملصقات المتخصصة، عروض بالصوت والصورة، أعمال فنية وخطوط عربية، تحف إسلامية، أسئلة وأجوبة .

2-السيارة الدعوية : مشروع مبتكر عبارة عن حافلة متوسطةً وعلى هيكلها الخارجي طلاء ملون كتب عليه عبارات دعوية ورسوم مميزة وتحتوي السيارة على رفوف منظمة ومليئة بالكتيبات الصغيرة وتزود السيارة بسماعات متنقلة يمكن تحريكها وتشغيلها على مسجل السيارة .

3-الخط المجانى : خدمة مجانية تقدم لمتحدثى اللغة البرتغالية لتلقى اتصالات على مدار اليوم من الراغبين فى التعرف على الإسلام .

4-الرسائل المجانية : خدمة مجانية يتم من خلالها إرسال رسائل للهواتف المحمولة SMS  يكون بها آيات وأحاديث تذكيرية، بالإضافة إلى بعض الرسائل التعريفية بالإسلام لغير المسلمين .

مشروع تعلم الإسلام:

يقوم المشروع على استقبال وتعليم المسلمين الجدد الدين الإسلامي من خلال برنامج دعوي وتربوي، وعقد الاتحاد بعض الدورات التعليمية والتربوية في مدن ” ريو دي جانيرو ” و “كيروسوما ” وغيرها، والمساهمة في إرسال بعض المسلمين الجدد لتعلم مباديء الدين الإسلامي في جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، ويسعى الاتحاد للتوسع في هذا المشروع وفق آلية منتظمة تعتمد على الخبرات الدعوية داخل البرازيل وخارجها حتى يصل إلى نموذج يمكن تطبيقه في البرازيل للتعامل مع المسلمين الجدد .

المشاريع الخيرية:

1- مساعدة طلاب فقراء المسلمين : يقدم الاتحاد 70 منحة للتعليم الأساسى، و12 منحة لطلاب الجامعات شهريا .

2-مساعدة الأسر الفقيرة : يقدم الاتحاد 30 سلة غذائية شهرياً، ومساعدة مالية شهرية لـ 15 عائلة .

3-مساعدة مؤسسات وجمعيات : يساهم الاتحاد في النفقات الشهرية لـ 15 مؤسسة شهرياً .

4-كفالة الدعاة : يكفل الاتحاد 8 دعاة يعملون في مساجد مختلفة لتلبية احتياجات الجالية المسلمة .

5-صيانة المساجد : يقوم الاتحاد بالمساهمة في نفقات المساجد الأساسية من خلال الدعم المالي الشهري الذي يستفيد من 10 مساجد، وكذلك مشاريع الصيانة وفرش المساجد بالسجاد .

المشاريع الخيرية الموسمية:

1-إفطار الصائم : يقوم الاتحاد بمساعدة 13 جمعية ومؤسسة بالمال واللحم الحلال لتحقيق مشروع إفطار الصائم في رمضان، والذي يستفيد منه آلاف المسلمين في البرازيل، ويتم المشروع بالتعاون والتنسيق مع سفارة الإمارات العربية المتحدة في البرازيل ومشاركة بعض المؤسسات الخيرية في دولة الإمارات العربية المتحدة .

2-الأضاحى : يستفيد من هذا المشروع أكثر من 15 مؤسسة داخل البرازيل ويتم تنفيذ المشروع بمساعدة بعض المؤسسات الخيرية من دولة الإمارات العربية المتحدة .

3-الحج والعمرة : مشروع غير ربحي يقوم على مساعدة كبار السن من المحتاجين والمسلمين الجدد لتأدية مناسك الحج، من خلال منحة كاملة تشمل جميع التكاليف وقد قام الاتحاد بتلبية رغبات أكثر من 100 حاج خلال السنوات الأخيرة، ويوجد دعم للمشروع من قبل بعض المؤسسات الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة وبإشراف سفارة دولة الإمارات في البرازيل .

يتوجه اتحاد المؤسسات الإسلامية في البرازيل بكامل الشكر والتقدير لجميع من ساهموا ويساهموا معه في رفع لواء الدعوة الإسلامية في البرازيل، ونسأل الله أن يوفقنا للعمل على تطوير هذا العمل وأن يكون خالصا لوجهه الكريم .

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*