الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » تشكيل بعثة أممية لبحث الانتهاكات ضد الروهنجيا

تشكيل بعثة أممية لبحث الانتهاكات ضد الروهنجيا

أكدت مجموعة الاتصال الإسلامية – المعنية بمتابعة قضية مسلمي الروهنجيا – أن منظمة التعاون الإسلامي ستخاطب الأمم المتحدة لإرسال بَعثة لتقصِّي الحقائق إلى “ميانمار”؛ للتحقُّق من الانتهاكات التي يرتكبها المتطرفون البوذيون ضد الأقلية المسلمة في “أراكان”.ودعت مجموعة الاتصال – في بيانها الختامي خلال اجتماعها الذي عُقِد أمس بمقر المنظمة – دعَت “ميانمار” والزعماء الدينيين فيها إلى دعم الحوار وتكريس ثقافة الاعتدال، مطالبين الحكومة البورمية بالسماح بدخول المواد الإغاثية والإنسانية في إقليم “أراكان”، مؤكدين أن لدى الدول الأعضاء في المنظمة الإمكانيات للضغط على حكومة “ميانمار”، من خلال الاتحاد الأوروبي وأمريكا؛ لوقف الانتهاكات وأعمال القتل ضد مسلمي الروهنجيا.من جانبه حذَّر الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي “أكمل الدين إحسان أوغلو” من اتساع دائرة العنف ضد المسلمين في “ميانمار”، لتطول مناطق أخرى مُتاخمة لها، في إشارة إلى اندلاع أعمال عُنفٍ على أيدي متطرفين بوذيين ضد مسلمي “سريلانكا”.وقال “إحسان أوغلو”: إن العنف الموجه ضد مسلمي “ميانمار” غير مقبول، وينبغي ألا يستمر، وهو دليل واضحٌ على النهج السلبي للحكومة في معالجة التوترات العرقية والدينية التي اندلَعت الصيف الماضي.من جهتها أعرَبت “مصر” عن قلقِها البالغ حول المعلومات التي تتردد حول ارتكاب جرائم بَشِعة وانتهاكات بالغة ضد مسلمي الروهنجيا في اتحاد “ميانمار”، فقال وزير الخارجية المصري “محمد كامل عمرو” خلال الاجتماع: إنه لا توجد أي حجج أو أعذار تبرِّر هذه المأساة، والأمر يتطلب تحرُّكًا عاجلاً وفاعلاً من قِبَل حكومة “ميانمار” إزاء ما يحدث من جرائم ضد الإنسانية، وانتهاكات لحقوق الروهنجيا والعديد من مسلمي البلاد.

 

-- خاص بالسكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*