السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » إجبار مسلمي بورما على الركوع للبوذيين والرهبان

إجبار مسلمي بورما على الركوع للبوذيين والرهبان

كشف شهود عيان من بلدة “ميكتيلا” الواقعة “وسط بورما” عن انتهاكات جديدة يرتكبها البوذيون والرهبان بشكل خاص بحق المسلمين، كإجبارهم على الانحناء والركوع لهم، بمساعدة الشرطة البورمية، مقابل عدم التعرض لهم وإبقاؤهم على قيد الحياة.

حيث نقلت قناة “دي في بي” عن إحدى المسلمات البورميات قولها: “إن الغوغائيين طلبوا منا الانحناء لهم، ونحن لا ننحني إلا إلى رب الكعبة، ثم جاءت الشرطة وطلبت من ‏الغوغائيين عدم ضربنا، ثم أجبرونا على الركوع للرهبان، وهذا هو سبب بقائنا على قيد الحياة حتى اليوم”.‏

كما أكد شاهد عيان آخر: “كان علينا أن نخمد النيران في المنازل بانحناء رؤوسنا إجلالاً للرهبان، ولكنَّ الغوغائيين ‏بدأوا مهاجمتنا، ورأيت أصدقائي قتلوا أمامي؛ وأحد أصدقائي اسمه أبو بكر جروه بعيدًا عنا وبدأوا يضربونه وأضرموا النار في جسده وهو ‏حي، ثم طعنه أحدهم على بطنه بالسيف”.

جدير بالذكر أن محاولة منظمة التعاون الإسلامي في فتح مكتب لها في بورما العام الماضي قد لاقت عراقيل واسعة من قبل الرهبان البوذيين، وخرجوا بتظاهرات ترفض هذا الاتفاق الذي أبرم بين حكومة بورما ومنظمة التعاون الإسلامي، مما جعل الحكومة تلغي هذه الاتفاقية.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*