الجمعة , 2 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » ميانمار : استمرار العنف الطائفى

ميانمار : استمرار العنف الطائفى

لم تسلم حتى أشجار المانجو من الحرق على يد مجموعة من غوغاء البوذيين الذين كانوا يعيشون لعقود فى سلام جنبا إلى جنب مع العدد القليل من المسلمين فى قرية “ميلاونج بين”.

وقال كياو وين، الذى أحرق منزله يوم الثلاثاء الماضى “عندما علمنا أنهم قادمون لتدمير قريتنا، قررنا تجنب المواجهة وغادرنا القرية جميعا”، وأضاف، عقب الهجوم الذى أودى بحياة رجل مسلم فى بلدة أواكان شمال يانجون العاصمة السابقة لميانمار، “دمروا منازلنا وأكواخنا والمسجد، وأحرقوا حتى أشجار الفاكهة التى نمتلكها”.

وذكرت الشرطة أن أحدث موجات العنف الطائفى اندلعت بسبب اصطدام امرأة مسلمة براهب بوذى كان يقوم بجولاته الصباحية، ما تسبب فى كسر وعاء الهبات الذى كان يحمله.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*