الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » تكريم الفائزين بالجائزة العالمية لحفظ القرآن

تكريم الفائزين بالجائزة العالمية لحفظ القرآن

قيم الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم، في بدايات شهر رمضان، حفلا تكريميا للفائزين بالجائزة العالمية السادسة في خدمة القرآن الكريم، برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

وتمنح الهيئة الجائزة سنويا إلى شخصيات ووزارات وجامعات ومعاهد وشيوخ للإقراء وأكاديميين ومتخصصين في الدراسات القرآنية، وإذاعات وقنوات فضائية ومواقع إلكترونية ذات اهتمام بالقرآن الكريم.

وتشتمل الجائزة العالمية على 10 فروع، هي: أفضل شخصية في خدمة القرآن الكريم لعام 1434هـ، أفضل كلية للقرآن الكريم، أفضل مسابقة قرآنية، أفضل جمعية تحفيظ للقرآن الكريم، أفضل معهد نموذجي لتحفيظ القرآن الكريم، أفضل معلم لتحفيظ القرآن الكريم، أفضل برنامج تلفزيوني أو إذاعي قرآني، أفضل موقع إلكتروني قرآني، أكبر شيوخ الإقراء في العالم، وأفضل بحث في مجال تعليم القرآن الكريم.

وتهدف الهيئة من قيام هذه الجائزة العالمية في خدمة القرآن الكريم إلى: التعريف بالجهود المبذولة في سبيل خدمة القرآن الكريم على مستوى العالم، تكريم المتميزين في خدمة العمل القرآني، بث روح التنافس بين القائمين على الأعمال القرآنية حول العالم والتعريف بجهودهم المبذولة في خدمة القرآن الكريم، وتطوير المؤسسات القرآنية وأساليبها التعليمية، والرقي بمستوى حفاظ القرآن الكريم.

تخرج من حلق ومراكز تحفيظ الهيئة العالمية لتحفيظ القرآن الكريم هذا العام ما يزيد على 5400 حافظ وحافظة في أنحاء العالم، حصل منهم 305 على الإجازة بالسند المتصل عن الرسول ــ صلى الله عليه وسلم.

إلى ذلك، أكد الأمين العام للهيئة الدكتور عبدالله بن علي بصفر أن قارة آسيا لها النصيب الأكبر في أعداد الحفظة، حيث وصلوا إلى 3847 حافظا وحافظة منهم 240 مجازا ومجازة، وبلغ الحفظة في قارة أفريقيا 1331 حافظا وحافظة منهم 59 مجازا ومجازة، وفي قارة أوروبا 34 حافظا وحافظة منهم ستة مجازين.

وأوضح بصفر أن عدد الحفظة منذ إنشاء الهيئة وصلوا إلى ما يقرب من 46 ألف حافظ وحافظة منهم 1512 مجازا ومجازة، مؤكدا على الدعم المالي والمعنوي الذي تلقاه الهيئة من ولاة الأمر في المملكة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين، وللرعاية المتواصلة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة، وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، ودعم المحسنين من أبناء المملكة ودول الخليج، وجهود العاملين في الهيئة لخدمة القرآن.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*