الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » ميانمار: 1600 معتقل سياسي ينتظرون الإفراج

ميانمار: 1600 معتقل سياسي ينتظرون الإفراج

ينتظر 1600 معتقل سياسي في “ميانمار” غالبيتهم من المسلمين، الإفراج والخروج من السجون، ضمن الإجراءات الإصلاحية السياسية والاقتصادية التي تنوي حكومة البلاد القيام بها، إثر الضغوط التي تمارسها “الولايات المتحدة الأمريكية” ودول الاتحاد الأوروبي.

وحسب إحصائيات منظمة العفو الدولية، يوجد ما يقرب من 1600 محكوم سياسي في سجون “ميانمار” التي يحكمها مجلس عسكري منذ عام 1988.

وحسب الدراسات التي قامت بها جمعية “حملة بورما” فإن غالبية المحكومين من المسلمين، من بينهم “تونغ أونغ” – رئيس مجلس الشؤون الدينية والإسلامية في “ميانمار” – الذي اعتقل في حزيران/يونيو 2012، بتهمة محاولة تنظيم ثورة اجتماعية، إضافة لمن عارضوا الانقلاب العسكري آنذاك.

وأشار رئيس “ميانمار” “ثين سين” خلال الزيارة التي قام بها إلى “لندن” قبل يومين أنهم أفرجوا عن 230 معتقلاً سياسيًّا خلال السنتين الماضيتين، وأنهم ينوون الإفراج عن المئات منهم الذين اعتقلوا خلال مرحلة الانقلاب، وذلك نتيجة للضغوط التي تمارسها الدول الغربية.

وجددت منظمة العفو الدولية، والعديد من منظمات حقوق الإنسان الدولية والمحلية، مطالبها بالإفراج عن المحكومين السياسيين، في “ميانمار”، وينتظر الجميع بلهفة الخطوة الأولى التي سيقوم بها رئيس “ميانمار” بعد عودته للبلاد في هذا الصدد.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*