السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » السياسة الشرعية للأقليات المسلمة » مقالات وأخبار » المشيخة الإسلامية في المجر تطلب من رئيس علماء البوسنة رئاسة المشيخة في بلدهم

المشيخة الإسلامية في المجر تطلب من رئيس علماء البوسنة رئاسة المشيخة في بلدهم

قررت قيادة المشيخة الإسلامية في “المجر” التقدم بطلب ودعوة رئيس علماء “البوسنة والهرسك” ليكون رئيسًا وقائدًا دينيًّا للمشيخة الإسلامية والمسلمين في “المجر”.

وورد هذا الطلب في الرسالة التي وجهها الحاج “زولتان بوليكا” – رئيس المشيخة الإسلامية المجرية – التي أرسلها إلى رئيس العلماء في “البوسنة” الشيخ “حسين كافازوفيتش”، داعيًا إياه أن يصبح رئيسًا للمشيخة الإسلامية في “المجر”.

وورد في الرسالة التالي:

“المشيخة الإسلامية المجرية تأسست عام 1988، وهي معترف بها من الحكومة المجرية كمؤسسة دينية رسمية.

المشيخة الإسلامية هي الوريث للمشيخة المجرية المسلمة التي رأسها وقادها حتى وفاته البوسني “حلمي حسين دوريتش” عام 1940، وهو من أصل بوسني.

أعضاء المشيخة الإسلامية ينتمون إلى مختلف العرقيات؛ فمنهم: المجريون، والعرب الألبان، والباكستانيون، ومسلمو العرقيات المختلفة.

يوجد حاليًا في “المجر” 3 أماكن لأداء الصلوات في المدن التالية: “بودابست”، و”غيور”، و”سيكلوس”، ويصلي المسلمون في مدينة “ديبريسين” و”ميسكولتس” في بيوت خاصة.

لدى المشيخة علاقات طيبة مع الحكومة المجرية، واتفاقيات مع المؤسسات الحكومية، وتشرف المشيخة على مشروعات اجتماعية وخيرية، وتخطط في المستقبل لفتح عدد أكبر من المساجد، ومركز إسلامي في العاصمة “بودابسيست”.

هذا ما ورد في رسالة “زولتان بوليكا” – رئيس المشيخة الإسلامية المجرية – التي أرسلها إلى رئيس العلماء في البوسنة الشيخ “حسين كافازوفيتش”.

 

-- خاص بالسكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*