الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » دراسات تربوية » الجهل بالدين وسوء الفهم للنصوص الشرعية واتباع المتشابه

الجهل بالدين وسوء الفهم للنصوص الشرعية واتباع المتشابه

الجهل بالدين، وسوء الفهم للنصوص الشرعية واتباع المتشابه منها، من الأسباب المنشئة لظاهرة الإرهاب والمغذية لها .
فالإرهاب والتطرف والعنف لم يأتِ اعتباطاً ولم ينشأ جزافا بل له أسبابه ودواعيه، ومعرفة السبب غاية في الأهمية، ذلك لأن معرفة السبب تحدد نوع العلاج وصفة الدواء، فلا علاج إلا بعد تشخيص ولا تشخيص إلا ببيان سبب.
ومن هذا المنطلق يأتي البحث المعنون بـ(الجهل بالدين وسوء الفهم للنصوص الشرعية واتباع المتشابه) للباحثتين: حصة الصغير وهناء الزمزمي)، حيث قامتا بدراسة أسباب ظاهرة الإرهابو وبواعثها، وجذور التطرف والإرهاب والعنف، وحصر أسباب نشأة هذه الفكر، وقد قسمتا دراستهما إلى المباحث التالية:
– التمهيد: وتناولتا فيه التطرف لغة واصطلاحاً، والمصطلحات الواردة في السنة بهذا المعنى.
– المبحث الأول: الجهل بالدين ومظاهره والآثار الواردة في ذمه.
– المبحث الثالث: سوء الفهم للنصوص الشرعية، ودوره في تطرف فكر الخوارج، وقد بينتا فيه سء فهم الخوارج لضوابط التكفير، ولمسألة الاستعانة بالمشركين، والتعامل مع غير المسلمين .
– المبحث الثالث: اتباع المتشابه وأثره في تطرف فكر الخوارج، وشمل المبحث بيان التعريف اللغوي والاصطلاحي للمتشابه وتقسيماته، والآثار الوارة في ذم اتباع المتشابه وأنه سبب ضلال الخوارج.
– المبحث الرابع: المفاسد المترتبة على تطرف فكر الخوارج ومنها: فشو الجهل وغياب الحق أو تلبيسه، والتحزبات السرية التي نتجت عن قراءات خاصة ومفاهيم خاطئة لا يعرفها أهل العلم، وإخراج النص عن حقيقته التي وضع لها، والتفرق والاختلاف، وقتال الأئمة والخروج عليهم، وإخفار ذمم المسلمين بالاعتداء على المعاهدين والمستأمنين، واستبدال الأمن بالخوف في المجتمعات الإسلامية الآمنة، ومن المفاسد أيضا: التنفير من الاسلام وتهييج الأمم الكافرة

==============
بحث مقدم إلى : مؤتمر الإرهاب بين تطرف الفكر وفكر التطرف – الجامعة الإسلامية 1430 هـ..

-- حصة بنت عبد العزيز الصغير – هناء بنت علي جمال الزمزمي

المرفقات

المرفقات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*