الثلاثاء , 14 أغسطس 2018
الرئيسية » توعية إلكترونية » معالجات » الجزائر:إطلاق مرصد لمكافحة التطرف والارهاب
الجزائر:إطلاق مرصد لمكافحة التطرف والارهاب

الجزائر:إطلاق مرصد لمكافحة التطرف والارهاب

    تستعد الحكومة الجزائرية لإطلاق مرصد وطني لمكافحة التطرف بعد المصادقة على مشروع قانون يعطي الحق للسلطة العمومية بالتدخل على مستوى شبكات التواصل الاجتماعي لغلق المواقع والصفحات والحسابات التي تمارس البروباغوندا وتوظف لصالح تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) .
وأعلن عن المرصد المرتقب وزير الشؤون الدينية محمد عيسى الجمعة في ردّه على سؤال بشأن وجود حوالي 46 ألف موقع تكفيري على الإنترنت ترّوج ل”داعش” كان الوزير نفسه كشف عنها، استنادا إلى دراسة علمية، في ملتقى دولي حول الإعلام الديني احتضنته الجزائر منتصف مايوالماضي بجامعة مستغانم غرب البلاد .
وأوضح وزير الشؤون الدينية الجزائري أن المرصد لن يكون حكرا على قطاعه بل هيئة تتقاسم المعلومات فيها والتحاليل والنتائج عدد من القطاعات الحيوية على رأسها الإعلام والثقافة والأوقاف والداخلية والخارجية والدفاع أيضا ومختلف المصالح الأمنية، ويتحدث فيما يتعلق بعدد الجزائريين الذين التحقوا ب (داعش) أنه بلغ 63 جزائريا حسب الأرقام التي لدى (الأنتربول)، ويقول عن ملمح هؤلاء إنهم عادة من الأشخاص المعزولين شديدي الارتباط بالإنترنت يعيشون ظروفا اجتماعية صعبة وإن صلتهم بالدين ليست كما يعتقد قوية.
ودون أن يقدمّ تفاصيل لفت محمد عيسى إلى أن ظاهرة التطرف تطرح بشكل جدّي في الولايات الحدودية بالأخص شرق البلاد، وأن مصالح الأمن الجزائرية أوقفت العام 2005 يمنيين اثنين دخلا الجزائر وصالا وجالا في ربوعها دون أن ينتبه الأمن لحقيقة نشاطهما لكنه سرعان ما تفطن أن السائحين المزعومين كانا يروجان للفكر التكفيري الذي قاد إلى تنامي القاعدة في الجزائر ومن بعدها (داعش) عبر شهادات حيّة بثها اليمنيان على الإنترنت، وأوضح الوزير أن أحد اليمنيين عاد إلى الجزائر فاعتقله الأمن فورا قبل ترحيله إلى بلاده ومنع دخوله الجزائر مرة أخرى .
ويأتي تحذير وزير الأوقاف الجزائري من مخاطر استخدام (داعش) شبكات التواصل الاجتماعي لزيادة التوظيف في صفوفه في وقت تمكنت مصالح الأمن الجزائرية قبل أقل من أسبوع على مستوى مطار الجزائر الدولي هواري بومدين من تفكيك خلية إرهابية على علاقة بتنظيم ”الدولة الإسلامية” على خلفية توقيفها شخصين دخلا الجزائر بجوازات سفر مزورة، مدرجان سلفا ضمن قائمة المطلوبين، وينشطان على المحور السوري- التركي – العراقي.
كما يأتي تحذير الوزير وحالة استنفار أمني وعسكري غاية في الأهمية يشهدها طول الشريط الحدودي الجزائري من جهتي الشرق والجنوب تحديدا ردّا على تنامي التهديدات الإرهابية لتنظيم (داعش) في دول الجوار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*