الأربعاء , 19 سبتمبر 2018
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » أحداث البصرة .. المَلَل من #إيران ومليشياتها
أحداث البصرة .. المَلَل من #إيران ومليشياتها

أحداث البصرة .. المَلَل من #إيران ومليشياتها

شهدت مدينة البصرة العراقية تظاهرات احتجاجية تخللتها أعمال عنف وإطلاق نار أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى بين المتظاهرين والقوات الأمنية, مما اضطر السلطات المحلية إلى إعلان حظر التجوال في المدينة وتشكيل خلية أزمة حكومية لمعالجة الموقف.
وترجع أسباب الاضطرابات الجارية في العراق إلى ضعف الخدمات وتدخّلات النظام الإيراني ، وظهر ذلك من خلال تصرفات الشارع والمتظاهرين الذين أحرقوا قنصلية إيران ، وإن كان هذا التصرف مرفوضا لكنه تعبير شعبي عن كمية الكره الذي يحملون ضد نظام إيران .
وتصاعد العنف في الاحتجاجات ما أدى إلى اقتحام المحتجون القنصلية الإيرانية في البصرة، وإضرام النيران فيها، ومهاجمة المئات من المتظاهرين مقر الحشد الشعبي بالبصرة.
وأعلنت وزارة الصحة في 8 سبتمبر 2018 عن حصيلة ضحايا التظاهرات في البصرة، مؤكدة مقتل 15 شخصاً وإصابة 190 آخرين بجروح.
وعقد مجلس الوزراء العراقي جلسة استثنائية لمناقشة أوضاع محافظة البصرة واتخاذ مجموعة من القرارات بشأنها
أصدر المجلس مجموعة من القرارات بينها إرسال فريق وزاري يبقى في البصرة لحين إكمال المهمات ويفوض بكل الصلاحيات اللازمة من مجلس الوزراء، فضلا عن إطلاق الاموال المخصصة تحت ادارة الفريق مع صلاحيات استثنائية.
كما أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة البصرة، عن قرار يقضي باستبدال قائد عمليات البصرة الفريق الركن جميل الشمري بالفريق الركن رشيد فليح، واستبدال مدير مديرية الشرطة في المحافظة اللواء جاسم السعدي باللواء الركن جعفر صدام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*