الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » بلجيكا : مؤتمر حول مكافحة تمويل الإرهاب
بلجيكا : مؤتمر حول مكافحة تمويل الإرهاب

بلجيكا : مؤتمر حول مكافحة تمويل الإرهاب

شهد مقر البرلمان الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل مؤتمرا بعنوان “الأزمة الدبلوماسية الخليجية: مكافحة تمويل الإرهاب”، نظمه مركز بروكسل الدولي للبحوث وحقوق الإنسان بالتعاون مع المركز الدولي للتميز لمكافحة التطرف العنيف (هداية)، وبمشاركة رفيعة المستوى من المسؤولين والخبراء.
وتطرق المؤتمر إلى أسباب اندلاع الأزمة الخليجية الحالية، وتناول قضية تمويل الإرهاب باعتبارها تمثل تهديدا ضخما للأمن والسلم الدولي،مع إجماع المؤتمرين على ضرورة محاسبة قطر لتمويل الإرهاب.
وافتتح المؤتمر بكلمة ألقتها رشيدة داتي، أوضحت فيها أن التحالف بين كل القوى المعادية للإرهاب ضروري للقضاء عليه، وأن دول مجلس التعاون الخليجي ذات أهمية فائقة للاتحاد الأوروبي، وأن الاتحاد الأوروبي لا يتدخل بطبيعة الحال في الشؤون الداخلية لدول الخليج، إلا أن عليه دورا مهما في حل الأزمة الراهنة.
بدوره رمضان أبو جزر، مدير مركز بروكسل، فقد أكد أن المركز لديه معلومات مفادها أن الحكومة القطرية تدفع الفديات التي تطلبها الجهات الإرهابية للإفراج عن المختطفين، وأنها دفعت فدية لإطلاق سراح الصحفيين الفرنسيين الذين احتجزهم تنظيم القاعدة في سوريا، وحينها اصطحبهم حمد بن جاسم آل ثاني، رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري السابق بنفسه إلى باريس، مما يُدلل على وجود صلة ما تربط بين كبار المسؤولين القطريين والقاعدة في سوريا”.
وأشار أبو جزر إلى موقف مركز بروكسل قائلا “لما وصلت الأمور إلى هذه الدرجة من السوء، فرض علينا التزامنا الأخلاقي والعلمي أن نُطالب بصدور توصيات عقلانية تحُثُ دولة قطر على التوقف عن التمويل والتحريض، وأن تضطلع بدور إيجابي في استقرار منطقة الخليج”. مُضيفا “أن رفض قطر للقبض على ممولي الإرهاب وإدانتهم لا يعود إلى افتقارهم للقدرات المؤسسية، بل إلى الإرادة السياسية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*