الإثنين , 23 يوليو 2018
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » باكستان : مقتل خان سعيد ساجنا زعيم طالبان
باكستان : مقتل خان سعيد ساجنا زعيم طالبان

باكستان : مقتل خان سعيد ساجنا زعيم طالبان

قتل خالد محسود ” خان سعيد ساجنا” زعيم حركة طالبان باكستان أو ” تحريك طالبان” ، قبيل فجر 8 فبراير 2018 في غارة لطائرة أمريكية بدون طيار على شمال وزيرستان، واحدة من المناطق القبلية الباكستانية على الحدود مع أفغانستان كما قالت” تحريك طالبان” في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني.
وعين قادة الحركة المفتي نور ولي محسود خلفا له بحسب البيان الذي أكد ان محسود “يثق ثقة عمياء” بزعيم الحركة مولانا فضل الله.
ويعد موت ساجنا انتكاسة خطيرة للجبهة التي تعرضت بالفعل لضغوط متزايدة من هجمات الطائرات بدون طيار الأمريكية والانقسامات الداخلية.
وقد قتل العديد من كبار مقاتلي طالبان في أفغانستان في السنوات الأخيرة ومنهم خليفة عمر منصور وحافظ سعيد خان وقارى محمد ياسين ورايس خان.
خالد محسود او ” خان سعيد ساجنا”
يعد خالد محسود منمواليد 1982 “36 عاما”- الذي يعرف أيضا باسمه الحركي “خان سعيد ساجنا” – أكثر قائد متشدد أهمية يقتل منذ أغسطس 2016، عندما قتل حافظ سعيد خان، قائد ما يعرف بتنظيم “داعش” في باكستان وأفغانستان.
ويمكن وصفه بأنه الخليفة الحقيقي لأول رئيسين للحركة، وهما بيت الله محسود، مؤسس الحركة، وحكيم الله محسود.
فقد كان محسود قائدا لحركة طالبان الباكستانية، وقد خدم محسود في العديد من المناصب الرئيسية لحكة طالبان منذ تأسيس الحركة، وكان مقربا من زعيم الحركة السابق حكيم الله محسود الذي قتل في 2009.
والعقل المدبر للهجوم على سجن شمال غربي باكستان، أسفر عن تحرير نحو 400 سجين في عام 2012 والهجوم على قاعدة بحرية باكستانية كبيرة.
وفي 2 نوفمبر 2013، اختارت حركة “طالبان باكستان” خان سعيد ساجنا زعيما جديدا بعد مقتل زعيمها السابق حكيم الله محسود في غارة شنتها طائرة أمريكية بدون طيار.
وحافظ محسود على مواصلة الهجمات المتشددة، ليس ضد الأهداف العسكرية في جنوب وزيرستان فحسب، بل أيضا ضد أهداف في عمق باكستان في بعض الأوقات.
للمزيد ، زيارة الرابط التالي :
باكستان : طالبان تؤكد مقتل نائب زعيمها في غارة أمريكية
******************
المصدر : بوابة الحركات الإسلامية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*