الأحد , 22 أبريل 2018
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » ألمانيا : انعقاد مؤتمر ميونيخ للأمن
ألمانيا : انعقاد مؤتمر ميونيخ للأمن

ألمانيا : انعقاد مؤتمر ميونيخ للأمن

افتتح في مدينة ميونيخ الألمانية مؤتمر الأمن الدولي في مدينة ميونيخ الألمانية، بحضور ممثلين عن أزيد من عشرين دولة.
وبشكل عام تفرض أحداث الشرق الأوسط نفسها دائما في المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام حيث يشارك كل من وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف.
وستركز النقاشات على التطورات الجارية في سوريا وعلاقات الاتحاد الأوروبي مع روسيا والولايات المتحدة والبرنامج النووي لكوريا الشمالية والأزمة الخليجية، فضلا عن ملامح السياسة الخارجية والدفاعية للولايات المتحدة.
وفى العام الماضي، حدّد خطاب نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، الخط العام للسياسة الخارجية لإدارة دونالد ترامب الجديدة، وفى العام الماضي أيضا حذر رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف من “حرب باردة جديدة”.
في المقابل يفتقر المؤتمر في نسخته لهذا العام إلى قضية مركزية للتركيز عليها. ويعتزم وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس ومستشار الأمن القومي هربرت ماكماستر وضع ملامح للسياسة الخارجية والدفاعية للولايات المتحدة.
ومن بين أبرز الضيوف رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، التي تمضي في إجراءات خروج بلدها من الاتحاد الأوروبي. مع حكومة ضعفت بعد انتخابات الربيع الماضي. كما سيشارك أيضا رئيس الوزراء النمساوي الجديد سيباستيان كورتس.
ووفقا لمعلومات وصلت لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) فإن وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وروسيا وأوكرانيا اجتمعوا مساء يوم الجمعة لبحث الأزمة الأوكرانية في ظل أنباء عن تصاعد العنف مجددا في المنطقة.
وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قد شكت من تزايد العمليات القتالية في أوكرانيا. وقال نائب رئيس بعثة المراقبين التابعين للمنظمة في شرق أوكرانيا، ألكسندر هوغ، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): “نحن نتواجد مجددا في دوامة تصاعدية للعنف”، موضحا أن انتهاكات وقف إطلاق النار بين الانفصاليين الموالين لروسيا والقوات الحكومة الأوكرانية ارتفعت بنسبة 30 بالمائة الأسبوع الماضي مقارنة بالأسبوع السابق له”.
وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن المؤتمر سيكون المحور الرئيسي لأعماله هذا العام هو«مستقبل الاتحاد الأوروبي كفاعل دولي وعلاقته بالولايات المتحدة وروسيا»، إضافة إلى تناول أهم التطورات والتفاعلات التي تشهدها ساحة العلاقات الدولية خلال المرحلة الحالية وعلى رأسها تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط والنزاعات المسلحة التي تشهدها عدة دول عربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*