الإثنين , 23 يوليو 2018
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » محاكمة خليّة ” الحشيش ” الداعشية في السعودية
محاكمة خليّة ” الحشيش ” الداعشية في السعودية

محاكمة خليّة ” الحشيش ” الداعشية في السعودية

عقدت المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض جلسة نظر دعوى لسبعة متهمين في استشهاد الجندي الرشيدي بمدينة تبوك.
حيث عقدت الجلسة الأولى والتي عرض خلالها لائحة التهم والتي اشتملت على:
المتهم الأول :
1- قيامه بمتابعة رجل الأمن الجندي أول عبدالله ناصر مضحي الرشيدي بعد مشاهدته له أثناء ذهابه لعمله بزيه العسكري.
2-إطلاق النار عليه ثلاثين طلقة من سلاحه الرشاش عمداً وعدواناً.
3-إصابته بالإصابات الموصوفة في التقرير الطبي ونتج عنها وفاته وهو داخل سيارته.
وكان ذلك استجابة من المتهم لتوجيهات تنظيم “داعش” الإرهابي باستهداف العسكريين، والانتماء لتنظيم “داعش” الإرهابي ومتابعة قنواته الإعلامية ومبايعته لزعيمه المدعو “أبو بكر البغدادي” وتأييده في أعماله الإرهابية وتبني أفكار ذلك التنظيم الإرهابي وتكفير جميع العسكريين والعمل بلوازم ذلك باستحلال دمائهم وقتله رجل الأمن المجني عليه في القضية، وهروبه من دوريات الأمن وعدم الاستجابة عند استيقافه بعد الاشتباه في وضعه، واعتناقه المنهج التكفيري المخالف للكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة وذلك بتكفيره ولاة الأمر والعلماء وكافة العسكريين، وتخزين وإرسال ما من شأنه المساس بالنظام العام.
إلى جانب حيازة واستعمال سلاح رشاش (كلاشنكوف) بقصد الإخلال بالأمن الداخلي وحيازة سلاح من نوع ساكتون نارية وآخر من نوع شوزن لذات القصد، وتعاطيه المواد المخدرة.
المتهم الثاني :
ذكرت لائحته أنه ارتكب عدة جرائم منها:
1-تستره على تأييد شقيقه المتهم الأول لتنظيم “داعش” الإرهابي.
2-الاشتراك في حيازة سلاح نوع رشاش (المستخدم من قبل المتهم الأول في جريمة قتل رجل الأمن عبدالله الرشيدي) وسلاح شوزن وسلاح ساكتون ناري (خرازه) بقصد الإخلال بالأمن الداخلي من خلال قيامه بنقل تلك الأسلحة وإخفائها بهدف تضليل الجهات الأمنية.
3-تستره على شقيقه المتهم الأول في حيازته تلك الأسلحة.
4-اتفاقه مع أحد أشقائه على تضليل الجهات الأمنية بإدعائه أنه هو من هرب أثناء مطاردته من قبل رجال الأمن بدلاً من شقيقه المتهم الأول.
5-تستره عليه بعد علمه أنه مطلوب أمنياً.
المتهم الثالث :
أدانته النيابة بما يلي :
1-تستره على تأييد شقيقه المتهم الأول لتنظيم “داعش” الإرهابي.
2-محاولة تضليل الجهات الأمنية من خلال الاشتراك في إخفاء آثار جريمة جنائية (لبقايا الأظرف الفارغة وبقايا مادة الحشيش المخدر) الموجودة بسيارة المتهم الأول المستخدمة في جريمته الإرهابية (قتل رجل الأمن عبدالله الرشيدي) وتسترهم عليه.
المتهم الرابع :
يمني الجنسية – ولائحة اتهامه :
1-تستره على تأييد المتهم الأول لتنظيم “داعش الإرهابي”.
2-تستره على تعاطي المتهمين الأول والثاني والثالث مادة الحشيش المخدر.
3-مساعدته المتهم الأول بتأمينه شريحة هاتف محمول مجهولة المصدر (من دون اسم) بطلب من الأخير.
المتهم الخامس : لائحة جرائمه على النحو التالي :
1- تضليل الجهات الأمنية من خلال الاشتراك في إخفاء آثار جريمة جنائية (بقايا الأظرف الفارغة وبقايا مادة الحشيش المخدر) عند تنظيف سيارة المتهم الأول المستخدمة في جريمته الإرهابية (قتل رجل الأمن عبدالله الرشيدي) من خلال مراقبته موقع السيارة خشية حضور الجهات الأمنية وتستره عليه.
المتهم السادس : أدين بما يلي :
1-محاولة تضليل الجهات الأمنية من خلال الاشتراك في إخفاء آثار جريمة جنائية: (بقايا الأظرف الفارغة وبقايا مادة الحشيش المخدر) الموجودة بسيارة المتهم الأول المستخدمة في جريمته الإرهابية (قتل رجل الأمن عبدالله الرشيدي).
2-تستره عليه.
المتهم السابع : كشفت لائحة الدعوى عما يلي :
1- محاولة تضليل الجهات الأمنية من خلال الاشتراك في إخفاء آثار جريمة جنائية ( بقايا الأظرف الفارغة وبقايا مادة الحشيش المخدر) الموجودة بسيارة المتهم الأول المستخدمة في جريمته الإرهابية (قتل رجل الأمن عبدالله الرشيدي) .
2-تستره عليه.
ولقد عقدت جلسة للجواب على التهم، حيث أقر المدعى عليه الأول بأنه أطلق جميع ما يحتويه سلاح الرشاش الذي كان معه من طلقات باتجاه المذكور لكونه من الكافرين، كما أقر ببيعته لأبي بكر البغدادي، وجميع ما ورد في دعوى المدعي العام من تهم.
وطالب المدعي العام بالنيابة العامة خلال جلسة نظر الدعوى بإثبات إدانتهم بما أسند إليهم، والحكم على الأول بحد الحرابة فإن درئ الحد عنه فيطلب الحكم عليه بالقتل تعزيراً، كما طلب الحكم على الأول والثاني والسادس بالحد الأعلى من العقوبة المنصوص عليها في المادة الرابعة والثلاثين من نظام الأسلحة والذخائر المشار إليه والحكم بمصادرة الأسلحة والذخيرة المضبوطة وفقاً للمادة الخمسين من النظام ذاته.
تقرير المقتضى الشرعي بحق الأول والثاني والثالث وفقاً لقرار الهيئة العامة بالمحكمة العليا رقم م 18 في 13/ 3/ 1436هـ لقاء تعاطيهم الحشيش المخدر، والحكم عليهم جميعاً (عدا الأول) بعقوبة تعزيرية شديدة بليغة زاجرة لهم ورادعة لغيرهم لقاء باقي ما أسند إليهم وتشديدها على الخامس والسادس لكونهما عسكريين، والحكم بإبعاد المتهم الرابع عن البلاد بعد انتهاء محكوميته اتقاءً لشره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*