الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » داعش يحتجز المدنيين كدروع بشرية
داعش يحتجز المدنيين كدروع بشرية

داعش يحتجز المدنيين كدروع بشرية

أعلن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة صلاح الدين (شمال)، جاسم الجبارة، يوم الثلاثاء 4 نوفمبر 2014، قيام عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابي باحتجاز عدد من المواطنين كدروع بشرية في حال هجوم القوات الأمنية على مدينة بيجي شمال المحافظة لتحريرها.
وأشار مصدر أمن إلى انه قتل ما لا يقل عن 20 عنصراً من “داعش” بينهم عرب وأجانب بقصف للطيران الحربي العراقي على بيجي.
وأضاف الجبارة أن “عناصر داعش الإرهابي أجبروا الكثير من أهالي بيجي على النزوح من مناطقهم في المدينة بعد قيامه باحتجاز عدد يقدر بالعشرات من المدنيين كدروع بشرية في حال هجوم القوات الأمنية على المدينة، واستعادة السيطرة عليها”.
وأوضح أن “عناصر التنظيم قاموا بنقل العديد من أسلحتهم الثقيلة والمتوسطة من داخل المدينة إلى خارجها، وذلك لمحاولة استخدامهم كدروع في حال انسحابهم”.
وسيطر “داعش” على مناطق واسعة شرق سورية وشمال وغرب العراق، كما أعلن في حزيران (يونيو) الماضي عن قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، وأعلن زعيمه أبو بكر البغدادي نفسه “خليفة”، مطالباً المسلمين بمبايعته.
فيما يوجه التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة ويضم دولاً أوروبية وعربية ضربات جوية بشكل يومي لمعسكرات التنظيم في سورية والعراق بهدف تحجيم تقدمه في مناطق أوسع بالدولتين.
خاص بالسكينة. سعيد الكحل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*