الإثنين , 23 يوليو 2018
الرئيسية » الركن الإعلامي » ندوات ومؤتمرات » ندوة ” مواجهة ظاهرة الإرهاب: حقائق وتجارب”
ندوة ” مواجهة ظاهرة الإرهاب: حقائق وتجارب”

ندوة ” مواجهة ظاهرة الإرهاب: حقائق وتجارب”

نظمتها وحدة التوعية الفكرية بجامعة شقراء بالتعاون مع مركز الأمير محمد بن نايف للمناصحة والرعاية.
وأتت هذه الندوة كأحد مناشط وحدة التوعية الفكرية لإبراز جهود مركز الأمير محمد بن نايف للمناصحة في حماية الفكر وتبيان مصادر الأفكار المنحرفة وسبل الوقاية منها والسعي لتفعيل دور الجامعة في نبذ التطرف والعنف وتعزيز الانتماء الوطني.
نيابةً عن معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور عوض بن خزيم الأسمري رعى وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الأستاذ الدكتور أحمد بن محمد اليحيى 28 فبراير 2017 ندوة ” مواجهة ظاهرة الإرهاب: حقائق وتجارب” والمقامة على مسرح المدينة الجامعة بمحافظة شقراء، وينظمها وحدة التوعية الفكرية بالجامعة بالتعاون مع مركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية بمشاركة عدد من المختصين في الأمن الوقائي والنفسي والاجتماعي.
واستهلت الندوة التوعوية بورقة عمل قدمها العقيد وليد بن محمد الماضي حول الدور المهني لمركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية، ومشاركة للدكتور علي بن عبدالله العفنان من جامعة الملك سعود تناولت عرض حقائق وتجارب للمستفيدين من برنامج المركز، عبها مشاركة للدكتور فهد الفهيد حول خطر الإرهاب على المنهج الشرعي الوسطي وتبيان هدف الجماعات المتطرفة في النيل من علماء ومشائخ الآمة، ومشاركة أخرى للدكتور محمد بن مسفر القرني من جامعة أم القرى حول دور المجتمع في الوقائية من الإرهاب، كما تحدث الدكتور خالد كليب العوفي المتخصص في علم النفس من مستشفى الأمل بجدة عن أهمية الوعي بالذات في مواجهة مخاطر الإرهاب، هذا وتخلل الندوة مشاركة لأحد المستفيدين من مركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية تحدث فيها عن نوعية البرامج والأنشطة المقدمة له ومدى استفادته منها.
واشتملت الندوة على إبراز خطر ظاهرة الإرهاب على المجتمعات والشعوب والدول والتي تستغل بشكل رئيسي فئة الشباب من قبل جماعات متطرفة، وضرورة توعية هذه الفئة بما يحيط بهم من أخطار وتربص.
وتأتي هذه الندوة استجابة من مركز محمد بن نايف للمناصحة لدعوة جامعة شقراء لتنظيم فعالية توعوية تعزز دور الجامعة في مواجهة الإرهاب والتصدي له عن طريق إبراز دور المركز في معالجة قضايا التطرف الفكري.
وتهدف هذه الندوة إلى تعزيز الوعي بين أوساط طلاب الجامعة ومنسوبيها بخطر الإرهاب وتعميق فكر الانتماء الوطني من خلال كشف أساليب وطرق الإرهاب في استهداف فئة الشباب، والتعريف بالجانب المهني لمركز محمد بن نايف للمناصحة والرعاية في مواجهة الإرهاب، وبيان الجوانب الشرعية والنفسية والاجتماعية لبرامج المركز، بالإضافة إلى دعم جهود الجامعة الوقائية في تحصين طلابها ومنسوبيها وتعزيز دورها المجتمعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*