الرئيسية » أرشيف الوسم : توحيد الله

أرشيف الوسم : توحيد الله

العبودية لله

يطرَبُ القلبُ، وتسمُو الحياةُ حين يطرُقُ السمعَ وصفُ الله لخلقِه: ﴿يَا عِبَادِيَ﴾، ومَن انضوَى تحت هذا النداء، ونالَ هذا الشرفَ ﴿يَا عِبَادِيَ﴾ فقد فازَ فوزًا عظيمًا. ﴿يَا عِبَادِيَ﴾ تسكُبُ السَّكِينةَ في القلبِ، وتُؤمِّنُ مِن الخوف، وهي علامةُ رِضا الربِّ وفضلِه وإنعامِه، قال تعالى: ﴿يَا عِبَادِ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ وَلَا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ (68) الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ (69) ادْخُلُوا ... أكمل القراءة »

العِلمُ بالله تعالى .. رُوح محاسن الإسلام

إن العلمَ بالله تعالى أعظمُ ما يُورِثُ الرِّضَا بالله – عزَّ وجل -، بل هو أعظمُ ما يُحقِّقُ الإيمانَ ويَزيدُه ويُقوِّيه، إذا استقرَّ في القلبِ بحقٍّ أثمَرَ إفرادَ الله بالعبادة، وطاعتَه وخشيتَه، وخوفَه ورجاءَه، والتوكُّلَ عليه. وإن سِرَّ علم التوحيد ورُوحَه هو تحقيقُ الإيمانِ بالله تعالى؛ بحيث لا يُصاحِبُه رَيب، ولا يشُوبُه شكٌّ، وإنما يتِمُّ ذلك بالوقوفِ على ما يُقوِّي ... أكمل القراءة »

” لا إله إلا الله ” .. أعظم محاسن الإسلام

شرفُ المخلُوقِ في الإقبالِ على طاعةِ الله ولُزومِ عبوديَّته، وتلك حكمةُ الخلقِ والأمر، وبها الفوزُ والفلاحُ في الدنيا والآخرة، ﴿وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا﴾ [الأحزاب: 71]. والفرحُ والسُّرورُ واللذَّةُ وطِيبُ الوقت والنَّعيم إنما هو في معرفةِ اللهِ وتوحيدِه والإيمانِ به، وأفضلُ الكلام وأحَبُّه إلى اللهِ ما كان ثناءً عليه ومَدحًا له، وخيرُ الثناءِ على الله: كلمةُ التوحيد ... أكمل القراءة »